المستشفيات الحكومية بالضفة استقبلت مليون مريض العام الماضي
مستشفيان جديدان في حلحول ودورا
مستشفى رفيديا يستقبل 78 ألف مواطن منذ بداية العام
بيت لحم.. مستشفى الحسين ينافس دول الجوار بعلاج أورام الأطفال
مستشفى الخليل الحكومي يجري 9 آلاف عملية جراحية كل عام
 مستشفى د. كمال للطب النفسي الوحيد من نوعه في الوطن
 مستشفى الشهيد ثابت ثابت يستقبل 94 ألف مريض منذ بداية العام
 مستشفى طوباس .. فُندق طبي ما يزال قيد التطوير
 مستشفى الشهيد سليمان يخدم 300 ألف مواطن في محافظة جنين
 مستشفى أريحا الحكومي .. بوابة طبية لحدودنا الشرقية

الاثنين، 1 ديسمبر، 2014

المستشفى الوطني.. صرح طبي عمره 126 عاماً


نابلس- يعد المستشفى الوطني في مدينة نابلس من أقدم المستشفيات في المنطقة، إذ يرجع تاريخ البدء ببنائه إلى عام 1888 ، على أرض تبرع بها أهالي المدينة ، وفي عام 1904 م شكل المجلس البلدي لجنة لجمع التبرعات وللعمل على توسيع المستشفى وإدارته، مقررا فرض رسوم خاصة سميت رسوم ( الدخولية ) وفرض رسوم على الذبائح في المسلخ لهذه الغاية .

بعد 126 عاماً على بنائه صار مستشفى تحويلياً لمحافظات شمال الضفة في العديد من التخصصات كأمراض الدم والثلاسيميا والأورام والقلب والأعصاب والكلى ، حيث قال عنه وزير الصحة إنه متحف طبي ومفخرة لتاريخ وعراقة القطاع الطب الفلسطيني.

وقال مدير المستشفى الدكتور عبد الرحيم سويسة إن " الوطني " استقبل 91 ألف مواطن العام الماضي، موزعين على عيادات أورام دم الثلاسيميا والمنامات والطوارئ والعيادات الخارجية .

وأضاف أن عدد الكادر العامل في المستشفى 213 موظفاً منهم 12 طبيب اختصاص و 12 طبيباً مقيماً و3 أطباء على بند العقود، إضافة إلى 7 صيادلة و 75 ممرضاً و 54 ادارياً ، و24 يعملون في المهن الطبية المساندة و 16 في المختبرات و 4 في قسم الاشعة وموظف علاج طبيعي وموظف تخطيط دماغ وباحثاً اجتماعيا واخصائية تغذية ، إضافة إلى 16 عاملاً و 10 عمال على بند المياومة .

ويوجد في المستشفى الوطني قسمان للأمراض الباطنية بسعة 51 سريراً ، ووحدة عناية مكثفة من 4 أسرة، وقسم طوارئ يعمل بنشاط على مدار الساعة، ووحدة رعاية نهارية من 23 سريراً تستقبل يومياً مرضى الأورام والدم بالإضافة إلى خدمات الكلى ومركز الثلاسيميا والمختبر والأشعة وقسم العيادات الخارجية المكتظ دوماً .

وقال . سويسة إن من انجازات المستشفى ترميم أقسام المنامات وتغيير البرادي فيها وتركيب مكيفات في غالبية الغرف، وترميم قسم ICU ، وترمي وحدة الرعاية النهارية ، إضافة إلى ترميم العيادات الخارجية ، وإعادة إصلاح ودهان الأرشيف وقسم التسجيل ، وإعادة إصلاح وطراشة قاعة المحاضرات.

وعن خطط المستشفى أفاد الدكتور سويسة أنها تتلخص في إنشاء قسم بنك الدم ، وقسم المغسلة ، وترميم قسم الطوارئ وتركيب مصعد جديد، وترميم سكن الأطباء .
وأضاف مدير المستشفى أنه عند ورود شكوى عن أي ممارسة خاطئة من قبل طواقم المستشفى يتم تشكيل لجنة تحقيق نزيهة وذات كفاءة للنظر في هذه الشكوى وعند التأكيد من وجود تجاوز يتم التعامل معه بمنتهى الحزم والصرامة المطلوبة .

وأضاف د. سويسة أن السياسة الجديدة لوزارة الصحة والدكتور جواد عواد تجاه المستشفى تتجلى برفده بمعدات جديدة وكوادر إضافية وترميم بنائه، ما كان له الأثر البالغ في استعادة العاملين في المستشفى لنشاطهم، كما استعادوا ثقة المجتمع المحلي، الذي عاد ليحتضن المستشفى ويدعمه.

وأثنى وزير الصحة د. جواد عواد على إدارة المستشفى الوطني والعاملين فيه، قائلاً إن "الوطني" يعد تاريخاً مشرفاً للقطاع الصحي في فلسطين.


وأضاف أن استراتيجية وزارة الصحة تقوم على دعم جميع مشافي الوطن، لأنها خط من خطوط الدفاع الرئيسية عن المواطن والوطن.

0 التعليقات:

إرسال تعليق